إقتصاد وبورصة

«اليوم اي جي»: ارتفاع طفيف في أسعار الذهب وسط ترقب صدور بيانات التضخم الأمريكي اليوم

إعلان

 

ارتفعت أسعار الذهب ارتفاعًا طفيفًا بالأسواق المحلية خلال تعاملات اليوم الثلاثاء، مع ارتفاع سعر تداول الأوقية بالبورصة العالمية، وسط ترقب الأسواق لبيانات التضخم الأمريكي في وقت لاحق اليوم، بجانب اجتماع الفيدرالي الأمريكي لتحديد مصير أسعار الفائدة، غدًا الأربعاء.

إعلان

قال سعيد إمبابي، المدير التنفيذي لمنصة «اليوم اي جي» لتداول الذهب والمجوهرات عبر الإنترنت، إن أسعار الذهب ارتفعت بنحو 5 جنيهات خلال تعاملات اليوم الثلاثاء، ومقارنة بختام تعاملات أمس، ليسجل سعر جرام الذهب مستوى 2795 جنيهًا، في حين ارتفعت الأوقية بنحو 11 دولارًا، لتسجل مستوى 1987 دولارًا.

وأضاف، أن جرام الذهب عيار 24 سجل 3194 جنيهًا، وجرام الذهب عيار 18 سجل 2396 جنيهًا، فيما سجل جرام الذهب عيار 14 نحو 1864 جنيهًا، وسجل الجنيه الذهب نحو 22360 جنيهًا.

وفي سياق متصل، تترقب الأسواق قرار الفيدرالي الأمريكي لتحديد مصير أسعار الفائدة، خلال الاجتماع الأخير للجنة السياسات النقدية غدًا الأربعاء، الأمر الذي سيكون له تأثير كبير على حركة أسعار الذهب خلال الفترة المقبلة.

إعلان

وأوضح، إمبابي، أن حركة البيع والشراء بالأسواق المحلية تشهد حالة من التراجع، بفعل حالة عدم اليقين، حيث أدت إلى احتفاظ المواطنين بما في حيازتهم ترقبًا لارتفاعات جديدة، لاسيما مع الضبابية حول قرار الحكومة بخفض جديد في قيمة الجنيه أمام الدولار.

 أضاف، أن احتفاظ المواطنين بما في حيازتهم أدى إلى استقرار سعر جرام الذهب عيار 21 بالقرب من مستوى 2800 جنيه، لاسيما مع نقص المعروض مع استمرار وقف الاستيراد للشركات. 

ولفت، أيضًا، إلى أن السوق يشهد تباطؤ في حركة المبيعات، في ظل ارتفاع الأسعار، وترقب المواطنين للقرارات المرتقبة من الحكومة والتي قد بكون لها دور في تهدئة الأسعار مرة أخرى. 

ونصح إمبابي، المواطنين في ظل حالة عدم اليقين، بعدم البيع والاحتفاظ بما لديهم من الذهب، لكن مع ضرورة الشراء من خلال جزء من الأموال وليس كلها.

إعلان

 وتوقع إمبابي، أن ترتفع أسعار الذهب مع بداية العام، نتيجة ارتفاع الطلب، تزامنًا مع استحقاق صرف شهادات 25%، ما تزايد التوقعات بضخ جزءًا كبيرًا منها في أسواق الذهب، لاسيما مع نقص المعروض الأمر الذي سيدفع الأسعار لمستويات جديدة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إعلان