تقاريرعاجل

عاجل .. السعوديه تعلن عن خطه لاعاده العمره تدريجياً .. للتفاصيل

أفاد مصدر مسؤول في وزارة الداخلية بالمملكة العربية السعودية ، بناءً على ما قدمته الجهات المختصة بشأن تطورات مواجهة فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19) في المملكة ، واستمرار ارتفاع معدلات انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19). انتشار الوباء في عدد من البلدان.

تمت الموافقة على ما يلي:

أول:

  1. الرفع الكامل للقيود المفروضة على خروج المواطنين من المملكة والعودة إليها ، والسماح بفتح موانئ لجميع وسائل النقل عبر المنافذ البرية والبحرية والجوية ، بعد تاريخ 1 يناير 2021 م ، بحسب الإجراءات المتبعة قبل جائحة كورونا.

سيتم الإعلان عن الموعد النهائي لرفع الإيقاف والإذن المشار إليه في الفقرة (1) من هذا البند (أولاً) قبل 30 يومًا من 1 يناير 2021 م ، وإلى وزارة الصحة إذا لزم الأمر في ذلك الوقت. تقديم طلب وضع الاشتراطات الصحية الوقائية للمسافرين والناقلين أثناء السفر وفي قاعات المطارات والموانئ والمحطات.

ثانيا:

استثناءً مما ورد في البند (أولاً) ، يجب القيام بما يلي:

1) السماح لبعض فئات المواطنين بالسفر خارج المملكة والعودة إليها وفق ضوابط ومتطلبات معينة ، وهي:

أ – الموظفون الحكوميون – المدنيون والعسكريون – المكلفون بمهام رسمية.

ب- العاملون في البعثات الدبلوماسية والقنصلية السعودية والملحقون بالخارج ، والعاملين في المنظمات الإقليمية والدولية وأسرهم ومرافقيهم.

ج- العاملون في الوظائف الدائمة في المؤسسات العامة أو الخاصة أو غير الهادفة للربح خارج المملكة ومن لديهم مؤهلات وظيفية في الشركات أو المؤسسات التجارية خارج المملكة.

د- رجال الأعمال الذين تتطلب ظروف عملهم السفر لإنهاء أنشطتهم التجارية والصناعية ، ومديري التصدير والتسويق والمبيعات الذين يتطلب عملهم زيارة عملائهم.

هـ- المرضى الذين يتطلب علاجهم السفر خارج المملكة بناء على التقارير الطبية وخاصة مرضى السرطان والمرضى المحتاجين لزراعة الأعضاء.

و- المبتعثين والطلاب الذين يدرسون على حسابهم الخاص والمتدربين في برامج الزمالة الطبية الذين تتطلب دراستهم أو تدريبهم السفر إلى الدول التي يدرسون فيها أو يتدربون فيها ورفاقهم.

التعليق مرفوع جزئيًا ؛ للرحلات الدولية من وإلى المملكة وفتح منافذ برية وبحرية وجوية تسمح لفئات المستبعدين من المواطنين وغيرهم بدخول المملكة والخروج منها.

وسيتم الإعلان عن خطة إعادة التصريح بالعمرة بشكل تدريجي ، بناءً على ما سيتقرر بشكل مستقل لاحقًا في هذا الصدد ، في ضوء التطورات المتعلقة بالوباء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى