صحةعاجل

وزاره الصحه: ارتفاع عدد المتطوعين للتجارب علي لقاح كورونا ل ١١ متطوعاً حتي الان

أكد مصدر مسؤول بوزارة الصحة ، زيادة عدد المتطوعين للخضوع للتجارب السريرية للقاح كورونا لـ 11 متطوعا حتى الآن ، مؤكدا أن الإجراءات تتم بسرية تامة وتابع: “الوزارة تقدم خدمات طبية كاملة” يهتم بجميع المتطوعين “.

وأوضح المصدر لليوم السابع أن المتطوع يتلقى 250 جنيها لكل زيارة لمركز التجارب الإكلينيكية ويتم متابعتهم صحيا عبر الهاتف.

أكدت وزيرة الصحة هالة زايد حرص مصر على المشاركة مع دول العالم من أجل الوصول إلى لقاح آمن وفعال لفيروس كورونا ، مشيرة إلى أن مشاركة مصر في هذه التجربة تأتي من منطلق قيادتها العلمية والبحثية في العالم. بالمنطقة وبمشاركة العديد من دول العالم في مختلف القارات والتي ستساهم بجهودها في إيجاد لقاح فعال يقي البشرية من أخطار فيروس كورونا المستجد ، لافتا إلى أن هذه التجارب تسمى “للبشرية” وتتخذ مكان في 4 دول عربية ، وتحقق سابقة جديدة من خلال مشاركة المتطوعين في كل من (الإمارات والبحرين والأردن ومصر) .

منوهاً أن الهدف من هذه التجارب هو 45 ألف مستجيب على مستوى العالم ، وقد تم إجراؤها على 35 ألف مستجيب حتى الآن ، لافتا إلى أنه من المفترض أن تشارك مصر في هذه التجارب من خلال 6 آلاف مستجيب ، حيث سيحصل المشاركون في تلك التجارب على جرعتين من تلقيح. من بينها 21 يومًا ، سيتم خلالها متابعة المشاركين في الدراسة لمدة عام كامل.

وأوضحت آلية التسجيل في التجارب السريرية حيث سيبدأ في تسجيل البيانات الشخصية والصحية بشكل ممكن ومن ثم استلام ملف التطوع الذي يحتوي على جميع البيانات الطبية وكذلك استمارة للموافقة على مشاركته المستنيرة ، ثم يدخل غرفة الاستشارات التي سيتم فيها توضيح جميع المعلومات المتعلقة بالدراسة السريرية ومتطلباتها والمتطوع من خلال التوقيع على استمارة (للموافقة المستنيرة) في حال موافقته على المشاركة ، بعد جلسة مع أخصائي مدرب لإبلاغه بجميع معلومات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى