تحقيقاتعاجل

خلاف بين المخابرات المصرية وجريدة اليوم السابع بسبب راتب “أحمد أبو الغيط”

حدثت ضجة كبيرة جداً في الآونه الأخيرة وخلاف بين المخابرات المصرية وجريدة اليوم السابع التابعة لأمن الدولة.

بسبب تصريحات السفير السعودي السابق بمصر “أحمد قطان” حول راتب أمين عام الجامعة العربيه “أحمد أبو الغيط”, إثر استشهاد قطان بتقرير الصحفي بالجريدة “مصطفي عنبر”.

شف فية عن وثيقة مسربة حول مطالب سعودية بمراجعة الرواتب الكبيرة للعاملين بجامعة الدول العربية وعلي رأسهم أحمد أبو الغيط، وبمجرد بث حديث القطان توجهت قوات أمنيه في منتصف الليل لمنزل رئيس التحرير لجريدة اليوم السابع “خالد صلاح”

وتم استدعائة بملابسه التي كان يرتديها لمقر المخابرات المصرية والقبض علي الصحفي “مصطفي عنبر” ومصادرة هاتفه المحمول، واستجوابهما عن مصدر تلك الوثائق المسربة، وكيف تم نشرها بدون علم الأجهرة الأمنية.

أحدث المقالات

لتقرر المخابرات إقالة الصحفي عنبر من عملة في الجريده، وحذف التقرير من موقع اليوم السابع وتوبيخ “خالد صلاح” رئيس تحرير الجريدة.

والتشديد علي عدم نشر أي أخبار تخص الخليج لاسيما السعودية إلا بعد اعتمادها بشكل مباشر من المخابرات المصرية.

وخلال اللقاء الإعلامي المثير للجدل طالب القطان بإلغاء مكافأة أبو الغيط، كاشفاً تخصيص ٥ ملايين دولار لهُ من السعودية ثم مليوني دولار من ميزانية الجامعة العربية إلي جانب مكافأه ٣٠٠ ألف دولار عن كل ٥ سنوات، فضلاً عن راتب شهري ٧٠ ألف دولار.

برأيك لماذا يحصل أبو الغيط علي كل هذة الأموال؟.

…!

مقدم اليكم من موقع اليوم اي جي الإخباري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى